لم تجد الدول الغنية المتقدمة مزبلة تلقي فيها بنفاياتها الإلكترونية مثل: أجهزة الكمبيوتر ومستلزماته والشاشات والتلفزيون والرقائق المدمجة وغيرها سوى إفريقيا، فخلافا لما جرت عليه العادة كان معظم تلك القمامة يجد طريقه إلى دول في آسيا مثل: الصين والهند، لكن فرض قيود أشد على دخول تلك الأجهزة المتقادمة إلى آسيا حوّل مجراها بشكل متزايد إلى إفريقيا.

ولأن الدول الغنية المتقدمة تقنيا ليس لديها استعداد لتسميم تربة أراضيها وأجواء سمائها ومياه أنهارها، فلا بد من التخلص من تلك القمامة الإلكترونية بحرقها، وهو ما ينتج أبخرة سامة ويطلق مواد كيماوية مثل: الباريوم والزئبق، فتقوم بزبلها في إفريقيا.

وكأنه لا يكفي ما ترتكبه الدول الغنية والمتقدمة بحق الدول الفقيرة، لا سيما بلدان القارة السمراء، من استنزاف لثرواتها، وإذكاء الحروب بها، وتأجيج الصراعات لتعظيم عوائد تجارة الأسلحة فيها، وكأن إفريقيا في حاجة لمشاكل أخرى رغم مشكلاتها المتفاقمة من جهل ومرض وفقر، وكأن المجاعات المستفحلة التي تنهش في أبدان أبنائها لا تكفي، وكأن دفن النفايات السامة ومخلفات المشروعات النووية بأراضيها لا يكفي، حيث تقوم تلك الدول باستخراج خام اليورانيوم من الدول الإفريقية، وبعد إثرائه واستخدامه في إنتاج الطاقة والأسلحة النووية تقوم بدفن مخلفاتها الشديدة الإشعاع مرة أخرى في الدول الإفريقية.

القمامة الإلكترونية

ومنشأ تلك المشكلة يعود لارتفاع تكاليف استبدال أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة وغيرها من الأجهزة القديمة في الدول الغنية المتقدمة، والتقادم السريع لأنواع كثيرة من الأجهزة بسبب التقدم التقني، ولرغبة المؤسسات والأفراد في التحديث يتم التخلص من القديم وشراء الجديد، باعتباره الحل الأمثل والأرخص للحصول على الأحدث تقنيا، وعدم اللجوء لاستبدال الجديد بالقديم ودفع الفارق المادي.

لذلك بدأت الإثنين 27-11-2006 فعاليات مؤتمر "الأطراف في اتفاقية بازل بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة والتخلص منها عبر الحدود"، والذي يعقد اجتماعه الثامن في العاصمة الكينية نيروبي لبحث سبل معالجة المشكلة التي تتفاقم على مر الأيام تحت مظلة ورعاية منظمة "برنامج البيئة التابع للأمم المتحدة".

ويقول  أخيم شتاينر مدير برنامج البيئة التابع للأمم المتحدة":

"إن أغنى الدول في العالم تتخلص من قمامتها الإلكترونية الخطيرة في دول إفريقيا الفقيرة"، إذ تقدر المنظمة الدولية أن ما يزيد على 50 مليون طن من القمامة الإلكترونية يتم التخلص منها في إفريقيا سنويا.

المصدر : إسلام أونلاين

هشام سليمان

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 492/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
162 تصويتات / 2761 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر