مخاطر الكمبيوتر البيئية على صحة الاطفال

أكدت دراسة أجراها قسم الأطفال بجامعة عين شمس  عن مخاطر الكمبيوتر  على الاطفال  حيث تؤكد الدكتورة الهام حسن أستاذة طب الأطفال بجامعة عين شمس كثرة جلوس الأطفال أمام شاشة التلفزيون والكمبيوتر تعرضهم للأشعة الكهرومغناطيسية المنبثقة من هذه الشاشات فتحدث إجهادا للعين مع الاحمرار والحكة مع زغللة تؤدي إلى صعوبة في الإبصار مع ازدواج الرؤية مما يؤدي أيضا إلى الصداع والشعور بالإجهاد في بعض الأحيان والإصابة بالقلق والاكتئاب

كما أن هذه الأشعة تسبب تهيجا لأنسجة الجلد والإصابة بالحساسية, ولقد ظهرت أخيرا أيضا بعض الشكاوى من الإصابات الحركية كآلام الرقبة وأسفل الظهر وآلام الأصابع نتيجة للجلوس ساعات طويلة أمام هذه الشاشات إلى جانب استخدام الأيدي للوحة الكمبيوتر, إضافة إلى ذلك فإن هذا الجيل من الأطفال حدثت لهم نسبة كبيرة من السمنة نتيجة لعدم الحركة وتناول الوجبات أثناء مشاهدة التلفزيون.. وكذلك مشاهدة الإعلانات الجذابة لأنواع الحلوى والمأكولات التي تسبب السمنة المفرطة عند تناولها إلى جانب ذلك ظاهرة العنف وعادات التدخين التي يشاهدها الأطفال في برامج التلفزيون التي كثيرا ما يحاول الأطفال تقليدها.

وكشفت دراسة أخرى أجريت بمدينة سان فرانسيسكو الأمريكية..

  • عند ارتفاع درجة حرارة تصدر  شاشات الكمبيوتر أبخرة تسبب الإصابة بالحساسية واحتقان الأنف وآلام في الرأس..
  • المواد البلاستيكية المستخدمة فى الكمبيوتر والشاشات  تسبب مشكلات صحية خاصة لمن يستخدمون الكمبيوتر في أماكن مغلقة.. وقال الباحثون أن الشاشات الجديدة تصدر أبخرة أكثر من تلك المتصاعدة من شاشات قديمة.

 نصائح للوالدين لتجنب مخاطر الكمبيوتر والتليفزيون 

تنصح الدكتورة الهام حسن في دراستها بضرورة اهتمام الأسرة بالطفل ومراعاة عدم جلوسه أمام الشاشات أكثر من ساعتين في اليوم مع مراعاة مشاهدة ما هو مناسب لأعمارهم مع الاهتمام بالرياضة والقراءة.

نصائح جمعية العيون الامريكية
ضرورة تفادي التداخل الضوئي الصادر من الكمبيوتر وحجب مصادر الضوء المحيط بالشاشة يجب لأن يكون له نفس التنوع الموجود في الشاشة ويجب تجنب الانعكاس الضوئي على الشاشة.. وهذا يمكن تفاديه باستخدام حاجز زجاجي يغطى الشاشة

..يجب أن يكون النظر ذا زاوية قائمة أثناء الجلوس أمام الجهاز ويكون بعيدا عن العين ولا يقل عن 18-26 بوصة.
كما يجب أن يكون السطر الأعلى في النص المكتوب على الشاشة في مستوى العين نفسها.. لأن تثبيت الشاشة لأعلى يجهد العين وفقرات الرقبة مع ضرورة الحرص على نظافة الشاشة لأن الشاشة المليئة بالأتربة تجهد العين.

الكمبيوتر مجرد آلة حادة صماء نكيفها كيف نشاء حسب المرحلة العمرية للطفل لذلك يهتم المختصون بالدراسات الخاصة بعلاقة الطفل بالكمبيوتر لكي تأتي بالثمار المرجوة منها.. ولكن إذا استخدم الكمبيوتر بكثرة في المنزل فيمكن أن يؤثر على الطفل تأثيرا سلبيا ومن هنا فعلى أولياء الأمور بأن يخافوا على مستقبل أبنائهم وصحتهم وأن يقننوا استخدام الأولاد لهذا الجهاز كما يقع على عاتق الدولة دور كبير من خلال إلزام وزارة الصحة بعمل نشرات عن أضرار الكمبيوتر توزع على المدارس
ويرى الدكتور حازم ياسين استشاري أمراض العيون أن شاشات الكمبيوتر القديمة لا تخرج أشعة فوق ولا يوجد أي خطر من أن يستخدم الطفل الكمبيوتر.. حيث أن أجهزة الكشف عن الرمد يدخل فيها الكمبيوتر بشكل كبير.
ويضيف الدكتور حازم ولكن على الطفل أن يجلس لهذا الجهاز على بعد ثلاثة أضعاف من حجم الشاشة حتى لا يصاب بقصر النظر.. ولا يصح أن يلتصق بالشاشة لأن الفرد عندما يشاهد شيئا قريبا تتكيف عدسة العين لكي ترى الصورة على الشبكة وكثرة هذه العملية وتكرارها تؤدي إلى قصر النظر.
لذلك على المستخدم للكمبيوتر أو التلفزيون أيضا أن يتبع النصائح التالية كما يقول الدكتور حازم يسن :
أولا: الجلوس على بعد ثلاثة أضعاف حجم الشاشة.
ثانيا: يجب أن تضبط الصورة بين النصف والحد الأقصى لدرجة اللمعان.
ثالثا: إذا كان الطفل يلبس نظارة لا بد أن يرتديها أثناء الجلوس أمام الكمبيوتر حتى لا يصاب بالصداع.
رابعا: يفضل إراحة العين كل نصف ساعة أي أخذ استراحة كل نصف ساعة لمدة خمس دقائق لتسير الأمور كما يجب.
خامسا: درجة إضاءة الغرفة لا بد أن تتماشى مع درجة إضاءة الجهاز وألوانه أي لا بد من حدوث تنسيق بين المكان الموجود فيه الجهاز ودرجة إضاءة هذا الجهاز.
سادسا: عدم تسليط الإضاءة المباشرة على شاشة التلفزيون أو الكمبيوتر.. لأن هذه الإضاءة تؤثر على عين المستخدم لهذا الجهاز لذلك يفضل الإضاءة غير المباشرة.

 

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 453/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
149 تصويتات / 3721 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر