يقع وادى دجله شرق مدينة المعادى بالصحراء الشرقية بمحافظة القاهرة ويعتبر من الأودية الهامة التى تمتد من الشرق إلى الغرب بطول حوالى 30 كم وبمساحة إجمالية حوالى 60 كم2 ويمر بصخور الحجر الجيرى الذى ترسب في البيئة البحرية خلال عصر الايوسين بالصحراء الشرقية (60 مليون سنة) لذلك فهى غنية بالحفريات، ويبلغ ارتفاع تلك الصخور على جانبى الوادى حوالى 50 م ويصب فيه مجموعة من الأودية على الجانبين.

يضم الوادى مجموعة من الكائنات الحية الحيوانية منها أنواع من الثدييات مثل: الغزلان – الأرانب الجبلية – الثعلب الأحمر – الفأر ريشى الذيل – البيوض وأنواع عديدة أخرى من الحشرات، كما تم تسجيل 18 نوعاً من الزواحف حتى الآن منها السلحفاة المصرية – السقنقور المخطط – البرص أبو كف – الأفعى المقرنة وغيرها وأيضاً تم تسجيل 12 نوعاً من الطيور الممثلة لبيئة الصحراء الشرقية المقيمة والمهاجرة، وبالنسبة للنباتات فتم تسجيل جوالى 64 نوعاً من النباتات مثل : السلة – الرطريط – العوسج وغيرها وهى نباتات إما طبية أو رعوية أو للوقود.

وأدى تأثير مياه الأمطار التى تساقطت على مر العصور على صخور الحجر الجيرى إلى تكوين ما يسمى "أخدود دجلة" "كانيون" الذى يشبه إلى حد ما "جراند كانيون" بالولايات المتحدة الأمريكية كما تظهر الآبار الصغيرة التى تتجمع فيها مياه الأمطار.

المصدر:

رئاسة مجلس الوزراء/ مصر/ جهاز شئون البيئة 2002

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 390/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
129 تصويتات / 5678 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر