أهم الأسس العلمية التي إعتمدت عليها الاستراتيجية هي قابلية العقل الإنساني للنمو والتعديل الذاتي إذا ما توفرت له البيئة المناسبة وفي نفس الوقت يمدنا العلم الحديث ببرامج تنمية الشخصية، تنمية التفكير، تنمية الذكاء، تنمية المهارات الاجتماعية، تنمية القدرة على إتخاذ القرار، وتنمية الإتجاه الايجابي نحو الذات ويتمثل في إحترام الذات والمحافظة عليها، كل هذه برامج إيجابية تسهم في تحقيق بناء شخصي متكامل للنشء بحيث يتحدي الضغوط الخارجية ويضع لنفسه مساراً إيجابياً صحياً.

لقد إستفادت الإستراتيجية من نتائج البحوث والدراسات المصرية والأجنبية التي تناولت الأسباب المؤدية للإدمان، وإن التعاطي عرض يكشف عن إضطراب شامل في الشخصية ومن هنا يكون التصدي لمسببات الإضطراب أكثر فاعلية من التصدي للعرض نفسه.

وتلعب البيئة دوراً أكثر فاعلية في بناء الشخصية بصفة عامة، ومن هنا يتعين التصدي لبناء شخصية متوازنة من خلال الإلتزام بوضع معايير للبيئة الإيجابية في الأسرة والمدرسة والإعلام باعتبارها المؤسسات الإجتماعية الأقوى تأثيراً، والعمل على توفير مقومات تحقيق هذه المعايير.

ومن ثم فقد إستندت الإستراتيجية إلى:

  1.  منهج تنموى شامل، يتناول مختلف أوجه التنمية ومنها التعليم والصحة والثقافة والدين والرياضة والترفيه.
  2.  التركيز على خفض الطلب على المخدرات، إضافة إلى ما جرى العمل عليه من تركيز على كبح المعروض منها.
  3.  البناء على الجهود المبذولة محليا وعالميا، مع مراعاة الثقافة السائدة بين النشء.
  4.  التركيز على الوقاية من خلال دور نشط للنشء أنفسهم في رسم ملامح الإستراتيجية وتنفيذها.
  5.  شبكة عريضة من الشركاء الحكوميين ومن القطاع الأهلي والمجتمع المدني، ويقوم المجلس القومي للطفولة والأمومة بدور المنسق والمحفز.
  6.  تناول كافة الدوائر التي يتحرك فيها النشء، لتشمل الأسرة والمدرسة والنادي ومركز الشباب والشارع ومواقع العمل للأطفـال العاملين.
  7.  السعي إلى تغيير السلوكيات لدى النشء ولدى الأسرة ومختلف مؤسسات المجتمع التي تعمل مع أو من أجل النشء، وذلك من أجل خلق ثقافة رافضة للمخدرات.
  8.  رسم برنامج للتقييم والمتابعة وفق مؤشرات محددة، تقوم به جهة مستقلة من غير المشاركين في التنفيذ، وهو تحد كبيـر بسبب تعقد المشكلة وصعوبة قياس التقدم المحرز فيها خاصة على المدى القصير.

 

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 429/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
145 تصويتات / 2035 مشاهدة
نشرت فى 1 فبراير 2009 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر