كان عندى 12 سنه لما أمى قالت إحنا هانطاهرك، بكرة هانروح عند الدكتور، أنا ساعتها ما فهمتش يعنى إيه طهارة كنت وخداها عادى، بس أمى كانت خايفه علىَّ لأنى بنتها الوحيدة، عشان كدة ماراحتش معايا عند الدكتور، قالت ساعة أو ساعتين وهتعدى، اللى راحوا معايا جدتى ومرات خالى، بس أول مارحت عند الدكتور خفت قوى، لأنى شفت بنت هناك إتختنت قبلى وكانت بتصرخ وتعيط فاترعبت وحاولت أرجع البيت تانى لكن مرات خالى منعتنى وقعدت تهدى فىَّ، واتمشت معايا شوية على البحر وكانت بتقول لى لازم تعملى كدة هاتعيطى شوية وبعدين تخفى دى حاجة لازمة، هديت شوية وبعدين رجعنا للعيادة تانى، ودخلت عند الدكتور، مرات خالى كانت عايزة تدخل معايا لكن الدكتور رفض وقال محدش بيقف معايا، خفت جداً بس حسيت إنى بعد مادخلت عند الدكتور ماقدرش أخرج تانى، بعد كدة الدكتور إدانى حقنة تعبتنى جداً وحسيت إنى دايخة وبقيت فى دنيا تانية، بعدين فقت شوية وخرجت وقبل ما أخرج من باب العيادة بدأ النزيف لكن مافيش حد خد باله، وأنا ماكنتش دريانة بالدنيا، لما رجعت البيت مرات خالى شافت النزيف وهى بتنيمنى على السرير، كان نزيف شديد قوى، أمى فضلت تحاول توقف النزيف لكن مافيش فايدة، ومرات خالى رجعت جرى على الدكتور علشان تقول له على اللى حصل لكن الدكتور قال لها إن النزيف هيفضل شوية وبعدين هايقف لوحده، لكن فضلنا مستنيين للساعة عشرة بالليل والنزيف مابيقفش، خالى لما شاف حالتى رجع تانى للدكتور وهدده وقال له لو البنت جرى لها حاجة أنا هاشمعلك العيادة، الدكتور لما شاف كدة حس إن أنا تعبانة فعلاً فقال لخالى روح هاتها وتعالى ورايا على المستشفى، وفعلاً رحت المستشفى فى حالة وحشة قوى، وتلت دكاترة كشفوا علىَّ وعلقوا لى جلوكوز وخيطوا لى مكان النزيف، ورجعنا للبيت الساعة إتنين بالليل، أمى كانت حزينة علىَّ جداً وفضلت سهرانة جنبى طول الليل، وأنا تعبانة من اللى حصل لى، نزيف وبنج مرتين وقت الختان ووقت الخياطة، والخياطة تعبتنى وإتعذبت جداً، وطول 3 أو 4 أيام دايخة بسبب البنج والنزيف، فضلت نايمة فى السرير حوالى 15 يوم، وعلى فكرة بعد 6 أيام زهقت من الرقدة قمت أتمشى شوية ولسة هاأقعد على الكرسى نزفت تانى، لكن هو يوم واحد والنزيف وقف لوحده المرة دى، البلد كلها عرفت حكايتى وتعبى بسبب الختان، ولحد دلوقتى أنا لسة تعبانة لما باميل بحس إنى دايخة وببقى مش شايفة ولازم أسند على حاجة وإلا أقع. كمان حصل لى ضعف كبير قوى فى جسمى، مثلاً الدورة الشهرية كانت بتيجى شهر وتنقطع أربع شهور، ولما رحت للدكتور قال إن ده بسبب ضعف شديد من النزيف اللى حصل لى، ولحد النهارده باحلم بالعذاب اللى شفته، وبأقعد أقول لنفسى ياريت منع الختان اللى شغال الأيام دى كان على أيامى كنت إرتحت.

فى النهاية أحب أقول لكل أم وأب شوفوا اللى جرالى وحطوه قدام عينيكوا، وإتخيلوا إن بناتكم ممكن يحصل لهم كدة، أكيد مش هايهونوا عليكم.

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 274/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
92 تصويتات / 5915 مشاهدة
نشرت فى 28 يناير 2009 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر