أنا عمرى 30 سنة ومعايا دبلوم تجارة، متجوزة وعندى تلت بنات، وهاحكى لكم عن حكايتى مع الختان. "أمى جابت الحنة وحنت إيدىَّ ورجلىَّ" وانا كنت فرحانة علشان بنت الجيران كانت متحنية وانا فرحت بالحنة، وأمى قالت لى هاوكلك أكل حلو وهاديكى حتة لحمة كبيرة، فرحت وسألت أمى قبل الداية ماتيجى، قالت لى ماتخافيش مافيش حاجة، شفتها جابت السَكَنْ رماد من الفرن وحللته وجابت البصل والشيح، وبعدها الداية خبطت على الباب فتحت لقيت واحدة لابسة إسود فى إسود خفت وجريت على أمى وقلت لها فى واحدة شكلها وحش واقفة بره، قالت لى ما تخافيش وادخلى إنتى المندرة، ودخلت لقيت واحدة من الجيران قاعدة مسكتنى من إيدىَّ ورجلىَََّ وقلت عاوزة أمى، أمى كانت بره البيت لأنها بتخاف من منظر الدم، وقامت الداية بقطع الجزء ده، وبعدها وضعت السَكَنْ، وأنا قعدت أصرخ وأصوت بصوت عالى عشان كنت بتألم، كان أصعب يوم فى حياتى لأنه حصل لى نزيف ماوقفش لمدة شهرين، ورحت للدكتور وقال إن الجرح متلوث، ولحد دلوقتى باحس بالوجع فى وقت علاقتى مع جوزى، وعلشان كدة أنا بارفض الختان بشدة.

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 332/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
111 تصويتات / 2392 مشاهدة
نشرت فى 28 يناير 2009 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر