أنا عمرى 39 سنة، ماتعلمتش، اتجوزت وعندى ولد وبنت، هاحكى لكم على تجربتى مع الختان، كان يوم جمعة وجات الداية وأنا كنت عارفة إنها جاية، وكنت فرحانة ومبسوطة علشان أمى عملت فراخ وبيض ومش هاتشغلنى حاجة فى البيت لمدة أسبوع، بس كان يوم مهبب، دخلنا الأوضة أنا وامى وستى أم ابويا، ستى وأمى مسكونى جامد عشان الداية تطاهرنى، فى الأول حسيت بتعب وخوف، وستى مسكتنى من ضهرى من ورا وأمى فتحت رجلىَّ، وجات الداية وأنا بتحرك كانت السكينه حامية راحت قطعت من الفخد جامد والدم فى الأوضة كان فظيع، والدم غرّق الحصيرة، وأمى صوتت وشالتنى هى وعمتى وطلعوا يجروا بيىَّ على الدكتور، الدكتور زعق لعمتى وامى وقال لهم البت دمها إتصفى، وهو طاهرنى وربط لى النزيف وروحت البيت.
بعد حوالي شهر كدة، الطهارة صحيت لكن رجلى شدت علىَّ وماكنتش قادرة امشى عليها، راحت امى أخدتنى للدكتور تانى، والدكتور قال لها  نتيجة العِرق اللى اتقطع مش هاتقدر تضغط جامد على رجلها، ومن ساعتها، وأنا رجلى وجعانى لحد دلوقتى، وأنا مش هاطاهر بنتى أبداً لا عند دكتور ولا داية، ولاإنتو كمان تعرضوا بناتكم للخطر.

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 342/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
115 تصويتات / 4704 مشاهدة
نشرت فى 28 يناير 2009 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر