1. العنف الجنسي والاعتداء على المراهقات من قبل أحد أفراد العائلة.
  2. الاغتصاب من قبل أشخاص آخرين بالقوة، وقد يحدث ذلك لفتيات من أسرة كريمة أو المشردات وأطفال الشوارع، كما قد يحدث لمراهقات معوقات أو لمدمنات المخدرات.
  3. تشويه الأعضاء التناسلية للفتيات (أو ما يسمى ختان الإناث)، وهو يعتبر اعتداء بدنيًا ونفسيًا ضدهن، وله عواقب جنسية وخيمة في المستقبل. وقد أثبت كبار الأطباء المسلمين هذه الأضرار، بينما لا يوجد سند ديني لهذه العادة بل هي من تغيير خلق الله الذي حرمه الله ورسوله، وهذه العادة الشريرة محصورة في دول إفريقيا ويزاولها المسلمون وغير المسلمين بالقارة، وهى عادة جاهلية تمارس منذ أيام الفراعنة.
  4. العنف السياسي ضد المراهقات في البلاد المحتلة وفى معسكرات اللاجئين أو بين المهاجرين، ومنه جرائم الاعتداء الجنسي أثناء التطهير العنصري؛ كما حدث للنساء المسلمات في البوسنة والهرسك.
  5. العنف الاجتماعي باستغلال حاجة الخادمات والمربيات والممرضات واغتصابهن جنسيًا مع الاعتقاد بأن هذه الحاجة ستكمم أفواههن فلا يبحن بما يحدث.
  6. اغتصاب حقوق الأطفال والمراهقات فيما يسمى بفن الدعارة pornography واستغلالهن في تجارة الجنس والبغاء وترويج المخدرات.
  7. جرائم الشرف وفيها تتعرض الفتاة التي حملت قبل الزواج للموت، وكذلك الفتاة التي عرف عنها أنها اغتصبت عنوة (مع أن الذنب غير ذنبها)، وتتعرض هؤلاء الفتيات إلى ألوان من العنف البدني والنفسي والقتل أحيانًا حفاظًا على الشرف، وقد تصل هذه الجرائم إلى ربع عدد حالات القتل في الإناث أو أكثر.

وتثبت البحوث الاجتماعية أن كثيرًا من الفتيات اللاتي تعرضن للاغتصاب لا يبلغن عن حالة الاغتصاب خوفًا من النتائج، ومعنى ذلك أن انتشار الاغتصاب أوسع بكثير من الحالات المبلغ عنها، ويجب الإشارة على أن الاغتصاب الجنسي لفتاة لم يعد قاصرًا على الفضيحة أو الحمل غير المرغوب فيه، بل قد يصطحبه التعرض لعدوى فيروس الإيدز من شخص لا ضمير له.

المصدر:

  • سلسلة التثقيف الصحي للمراهقين/ المجلس القومي للطفولة والأمومة.
yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 339/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
113 تصويتات / 4168 مشاهدة
نشرت فى 12 نوفمبر 2008 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر