مبيدات الآفات المنزلية :

تشمل مبيدات الآفة المنزلية مبيدات الآفات المستعملة لمكافحة الآفات بالمنزل مثل المطهرات ومبيدات الحشرات ومبيدات الآفات المستخدمة لتحسين المروج الخضراء والأزهار والشجيرات ومبيدات الآفات المستعملة لزيادة محصول الحدائق عن طريق مقاومة أو إهلاك الحشرات أو الأمراض أو الأعشاب الصارة بالإضافة إلى المخصبات والأسمدة العضوية التي تضاف إلى المسطحات الخضراء والحدائق لزيادة المحصول .

 

لماذا تمثل مبيدات الآفات المنزلية مشكلة ؟!

مبيدات الآفات سواء أكان استعمالها داخل أو خارج المنزل أعدت عمدا لكي تكون سامة وبالتالي في كل وقت تستخدم فيه تحمل بين طياتها الخطر إلى المستخدم والسكان والحيوانات الأليفة والأنواع غير المستهدفة مثل نحل العسل والطيور والكائنات الحية والبرية . وقد يصاب الإنسان عند تعرضه إلى مستويات مرتفعة بدرجة كافية من مبيدات الآفات.

وقد يفضي التعرض لمدة قصيرة لمستويات مرتفعة للغاية من بعض مبيدات الآفات إلي مشكلات صحية حادة مثل القيء والدوخة وتلف الأعصاب وفي بعض الحالات النادة إلى الوفاة . ومن المشتبه فيه أو المعروف أن بعض مبيدات الآفات الكيميائية تسبب مشكلات صحية مثل السرطان والإجهاض والعيوب الخلقية والعقم وتلف الصبغات الوراثية .

 

كيف يمكن تقليل كمية مبيدات الآفات المنزلية ؟!

عند استخدام مبيدات آفات كيماوي فن الأهمية بمكان أن تتبع التعليمات المذكورة على البطاقة وفي اغلب الأحيان يعتقد من يستخدمون مبيدات الآفات داخل أو حول المنازل أن المزيد منها افضل وهذا غير حقيقي ، فالمزيد غالبا ما يعني المزيد من الأذى إلى المستخدم والى الأنواع الغير مستهدفة والبيئة بدون زيادة ملموسة في مقاومة الآفة وبذلك يعتبر الإقلال من استخدام المواد الخطرة داخل المنزل احسن السبل لمقاومة التلوث من حيث التكلفة الاقتصادية والضرر الأقل.

yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 435/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
143 تصويتات / 2239 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

معبد الأقصر