إعداد : محمد صالح علي

فالشعر هو ذلك الإحساس الذي يجول في خاطرنا.. فنشكل بالكلمات أجمل اللوحات وأعذب الموسيقى.. لتكون في النهاية قصيدة أو خاطرة تعبر عن داخلنا من أحاسيس ومشاعر..

كثير من مظاهر الطبيعة قد لا تثير فينا أي اهتمام، ولكن قد نتأمل قصيدة في وصفها تجعلنا نبدو أكثر اهتمامًا، وتعود هذه المناظر من جديد، لتهز فينا أسمى المشاعر.
فالشعر هو تلك التراكيب المؤلفة من ألفاظ فنية متناسقة لتعبر عن شعور قائلها ومعاناته بحيث توصل المراد إلى القارئ والمستمع مباشرة أو عن طريق الرمز الذي تعود الشاعر على استخدامه..

ويقول (ابن رشيق) عن الشعر : "وإنما سمي الشاعر شاعرًا؛ لأنه يشعر بما لا يشعر به غيره، فإذا لم يكن عند الشاعر توليد معنى ولا اختراعه، أو استظراف لفظ وابتداعه، أو زيادة فيما أجحف فيه غيره من المعاني، أو نقص مما أطاله سواه من الألفاظ، أو صرف معنى إلى وجه عن وجه آخر، كان اسم الشاعر عليه مجازًا لا حقيقة، ولم يكن له إلا فضل الوزن، وليس بفضل عندي مع التقصير".

 كتب ومراجع:

  •  طبقات فحول الشعراء محمّد بن سلام
  •  جمهرة أشعار العرب القرشي
  •  تلخيص كتاب الشعر ابن رشد
  •  الأغاني أبو الفرج الأصفهاني
  •  الشعر والشعراء ابن قتيبة
  •  معجم الشعراء المرزباني
  •  اُصول الشعر العربي س.د.مرجليوت
  •  الشعر والشعراء طه وادي
  •  تاريخ الشعر العربي نجيب محمّد
  •  موسيقى الشعر بين الاتباع والابتداع شعبان صلاح
  •  الوافي في العروض والقوافي يحيى بن علي
  •  نوادر الشعراء حسن بن عبد الله
  •  ميزان الذهب في صناعة شعر العرب أحمد الهاشمي
  •  الممتع في صنعة الشعر عبد الكريم النهشلي
  •  مشاهير الشعراء والأدباء علي مهنا
  •  فنّ الشعر لأرسطو تحقيق عبد الرحمن بدوي
yomgedid

بوابة "يوم جديد"

  • Currently 290/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
96 تصويتات / 3058 مشاهدة
نشرت فى 10 نوفمبر 2008 بواسطة yomgedid

ساحة النقاش

WahiAlsafa

بارك الله فيك
فأنا أقرأ ما تضيفه ولا أحس بأنني أمله وذلك لإجازك ولحسن إختيارك و لأنه صادف في نفسي هوى فلك مني كل الشكر و الود.

جارى التحميل

تسجيل الدخول

معبد الأقصر